• A-
    A+
  • العربية
  • Українською
  • English
قام موظفو سفارة أوكرانيا في جمهورية العراق باحياء ذكرى ضحايا تهجير تتار القرم
18 مايو 2018 12:38

في ذكرى إحياء هذا الحدث الماساوي حيث تم تهجير قرابة المئتين الف عن بلادهم الذي نفذته السلطات السوفياتية إبان الحرب العالمية الثانية حيث تم انزال العلم الاوكراني والوقوف دقيقة صمت حدادا على أرواح الضحايا .

في سابقة هي الأولى من نوعها منذ انهيار الاتحاد السوفياتي عام 1991 حرم تتار شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا- من إحياء ذكرى تهجيرهم القسري عن بلادهم الذي نفذته السلطات السوفياتية إبان الحرب العالمية الثانية

ومنعت سلطات شبه جزيرة القرم تتار الإقليم من إحياء الذكرى الـ71 لتهجيرهم، حيث لم يتظاهروا كعادتهم كل سنة في ساحة لينين وسط مدينة سيمفروبل ، واقتصرت احتفالاتهم على الدعاء بالمساجد، بينما لجأ بعضهم إلى التجمع في الجبال بعيدا عن الرقابة

ونشرت السلطات قوات مكافحة الشغب في الساحة وشوارع المدينة الرئيسية تحسبا لأي فعاليات يقيمها التتار لإحياء هذه الذكرى التي لها وقع خاص على نفوسهم، حيث قررت السلطات السوفياتية تهجيرهم عن بلادهم بدعوى الخيانة خلال الحرب العالمية الثانية بقرار من الزعيم جوزيف ستالين وأدت تلك الأحداث إلى مقتل وفقدان نحو ثلاثمائة ألف منهم، بسبب ظروف النقل السيئة في عربات الحيوانات إلى دول شرق آسيا ومناطق شمال روسيا.

ويعتبر التتار هذه الحادثة "جريمة إبادة جماعية" لا تزال تداعياتها بادية للعيان، فملايين التتار يعيشون بعيدا عن وطنهم الأم، وأصبح الفقر هو حال معظم من عاد منهم إليه بعد استقلال أوكرانيا،
وفي العاصمة كييف- سمحت السلطات في أوكرانيا ولأول مرة بإقامة فعاليات لإحياء ذكرى التهجير، وتجمع آلاف التتار والأوكرانيين في ميدان الاستقلال وسط العاصمة كييف، حيث ألقى عدد من كبار المسؤولين والزعماء التتار خطابات أكدوا خلالها على "أوكرانية القرم" ورفض "الاحتلال الروسي"كما أقيمت عدة فعاليات غنائية وفنية ورياضية في ساحات وحدائق كييف استعرضت جانبا من ثقافة التتار وعاداتهم، وما خلفه التهجير من مآس وتداعيات واعتبر الناشط التتري إلفير أن "الأزمة وحدت الأوكرانيين وجعلتهم أقرب وأكثر انفتاحا وحبا في ما بينهم، وهذا أساس لاستعادة القرم آجلا أم عاجلا ."

Outdated Browser
Для комфортної роботи в Мережі потрібен сучасний браузер. Тут можна знайти останні версії.
Outdated Browser
Цей сайт призначений для комп'ютерів, але
ви можете вільно користуватися ним.
67.15%
людей використовує
цей браузер
Google Chrome
Доступно для
  • Windows
  • Mac OS
  • Linux
9.6%
людей використовує
цей браузер
Mozilla Firefox
Доступно для
  • Windows
  • Mac OS
  • Linux
4.5%
людей використовує
цей браузер
Microsoft Edge
Доступно для
  • Windows
  • Mac OS
3.15%
людей використовує
цей браузер
Доступно для
  • Windows
  • Mac OS
  • Linux